أعلن إطلاق مبادرات لتثقيف الشباب والشابات بمشاريعهم

  قال الأمير سعود بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل رئيس الهيئة العليا لتطوير المنطقة: إن مشروع مدينة الأمير عبدالعزيز بن مساعد الاقتصادية مشروع للوطن ككل وليس لمنطقة حائل ويحظى بمتابعة شخصية من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وقد مر بعوائق بيروقراطية أخرت إجراءات تنسيقية مع عدة جهات ومن ثم تم تغيير مطور المشروع وخلال ذلك حدثت الازمة الاقتصادية العالمية التي تضرر منها الكثير من الشركات ومنها شركات الخرافي الذي انتقل الى رحمة الله في الوقت الذي كان المشروع بإنتظار قرارات مهمة، واليوم عين محافظ جديد لهيئة الاستثمار ونعول عليه الشيء الكثير لتحقيق رؤية خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز باكتمال منظومة المدن الاقتصادية وإسهامها الفاعل والرئيسي في القضاء على مشاكل البطالة وتهيئة فرص عملية واستثمارية أكبر أمام الشباب. 
واضاف سموه خلال اللقاء المفتوح الذي نظمته الغرفة التجارية الصناعية في حائل امس الاول أن ارض الهيئة العليا لتطوير المنطقة في طريقها نحو ما خطط لها رغم بطء مراحل الانجاز، مثنيا على ما تم من قبل سليمان الراجحي بإقامة الجامع الكبير بالاضافة الى الابراج السكنية التي خصص ريعها بالكامل لدعم الجمعيات الخيرية بالمنطقة. 
وقال سموه: خطط الدولة بتوجيه من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين تركز على كل احتياجات الشباب، مؤكدا أن المنطقة ستشهد خلال العشرة أشهر القادمة جهود كبيرة للهيئة العليا لتطوير المنطقة وبالتالي خدمة الشباب، مبينا أنه يشعر بآلامهم ويسعد بأفراحهم ولا يوجد حواجز بينه وبين مختلف فئات المجتمع وعلى رأسهم الشباب والفتيات. 
وطالب سموه بالمصداقية والتأكد من المعلومات حتى يكون الطرح هادفا ويحقق المصلحة العامة للجميع. 
وأعلن سموه أن الهيئة العليا لتطوير المنطقة تعتزم إنشاء غرفة عمليات لدعم ومساعدة أصحاب المشاريع الصغيرة من خلال إجراء الدراسات اللازمة لإضاءة طريقهم قبل أن يقدموا على أي مشروع جديد بالإضافة إلى تقديم الدعم المالي لبعض المشاريع التي تستحق الدعم وتعود على المنطقة وعلى المتقدمين بالفائدة. 
وكشف عن توجه لإقامة أكثر من مضمار متنوع لجذب الشباب وتنمية مهاراتهم في قيادة السيارات تحت إشراف عدة جهات حكومية وبتنظيم متكامل. 
من جهته، شكر رئيس الغرفة التجارية الصناعية في حائل خالد بن علي السيف امير حائل على دعم كل المبادرات الهادفة لخدمة المنطقة، مؤكدا أن الغرفة التجارية الصناعية من المجتمع وللمجتمع. 
ثم قدم عضو لجنة شباب الاعمال بالغرفة التجارية هيثم المشاري كلمة عبر فيها عن شكره لامير حائل على حرصه على الالتقاء بابنائه الشباب والاستماع لكل آرائهم مثنيا على دور الغرفة التجارية الداعمة لهم وللمنطقة عموما. 
ثم ادار الدكتور عبدالله الفوزان مستشار جامعة حائل دفة الحوار بين أمير منطقة حائل وشباب وشابات المنطقة الذي شهد عدد من المداخلات من قبل ذوي الاحتياجات الخاصة مما أدى الى توجيه سمو أمير منطقة حائل بإيجاد مترجم اشارة في كل إدارة حكومية في المنطقة خلال شهر كما وعد سموه بتبني مطالب بعضهم بالابتعاث الخارجي، فيما تطرق الى عوائق توزيع منح الاراضي وحاجة المنطقة لمشاريع الاسكان مثنيا على جهود وزارة الاسكان. واشار الى أن الطموح كبير والعمل قائم من اجل تسريع خطوات تطوير ارض وزارة الدفاع وتوزيعها على المواطنين بالاضافة الى ايجاد حلول وآليات اسرع لمخططات واراضي الامانة بالتنسيق مع صاحب السمو الملكي الامير منصور بن متعب وزير الشؤون البلدية والقروية كما استمع سموه لمداخلات من طالبات جامعة حائل وطالبات كلية الطب حول احتياجاتهن اثناء الدراسة في الكليات وكذلك خلال التدريب في الصيف وقد تداخل خلال اللقاء كل من مدير جامعة حائل الدكتور خليل بن ابراهيم البراهيم الذي أشار الى حرص الجامعة على ايجاد الحلول الشاملة لكل متطلبات طالبات وطلاب الجامعة التي ذكرت والتي لم تذكر مبينا أن هناك مشروع تطوير للخدمات المقدمة للطالبات سينفذ قريبا ليخدم الطالبات مع بدء العام الدراسي القادم. 
من جهته، أكد أمين منطقة حائل المهندس عبدالعزيز الطوب أن وزارة الشؤون البلدية والقروية تبذل جهوداً مضاعفة من اجل حل مشكلة منح الاراضي.



إضافــــــــــــــــــــة تعليــــــــــــــــــق

الاســـــــــــــــــــم:

البريـــد الالكــــــترونى:

التعليــــــــــــــــق:


 

جميع الحقوق محفوظة © مركـز تنمية المرأة والطـفل 1439 هـ